خلاويص

أثناء قيام الطفل (علي حسن) باللعب مع جده لعبة (استغماية)، يلقى القبض عليه نتيجة تشابه اسمه مع اسم أحد الجناة، وعندما يعلم أبوه بذلك يسعى جاهدًا لتوضيح الحقيقة، وتساعده في ذلك محامية شابة، في حين يلعب أحد الإعلاميين دور غريب يريد من خلاله إثبات أن الطفل هو المتهم الحقيقي.